الرئيسية التسجيل التحكم اتصل بنا التحميل الخروج
اللهم إني أسألك عيش السعداء وموت الشهداء والحشر مع الأتقياء ومرافقة الأنبياء اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك ومن فجاءة نقمتك ومن جميع سخطك
















( قل إن صلاتي ونُسكي ومحيايَ ومماتي لله رب العالمين ) بدعم من موقع تلاوتي !

الإهداءات
مسّفهل من الرياض : كل عام وانتم بخير بمناسبة عيد الفطر المبارك .. 2021     مغامر من البديعة : أبارك لجميع الأعضاء بمناسبة عيد الفطر المبارك 1441هـ وعساكم من عواده     bo7 من عزااااااه : اخر دخول لي كان عام 2011 اشهد ان السنين تعدي 🤕😣     الملكع من السعودية : السلام عليكم ..كيفكم .. هو في احد والا لا     عبدالله من K.S.A : كل عام وأنتم بخير .. مكسام 1438 هـ / 2017     بدون عنوان من الرياض : اشتقنا لكم كل عام وانتم بخير ... رمضان 24 / 1438     من أنا؟ من ،، : صباح الخير ،، وش أخباركم ،، ماتوقعت أنه فيه أحد داخل     جني متحني من بوبوديولاسو :     ™кәήąi من الرياض : السلام عليكم، إن شاء الله انكم بخير وين ما كنتم، ممتنه لكم جميعًا، في هالمكان تشكّل جزء كبييير من شخصيتي و لكم الفضل بعد الله في ذلك ...     مُجرد طيف من :( : مبارك عليكم الشهر يا اجمل صحبه وأجمل فتره :(     خبآطش من :( : مبارك عليكم الشهر.. انا احبكم     الحلم الكبير من غرفتي : ‏مبارك عليكم شهر رمضان، و اسأل الله أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال ، و يجعلنا من صوامه و قوامه     من أنا؟ من ،، : مبارك عليكم الشهر أنا ودي أرجع بس مب راضي يدخلني     S O M A H من الصاله : مبارك عليكم الشهر ، ويالله اصملوا فيه رجعه ومسابقه ولا لا     مسّفهل من : إذا واجهتكم أي مشكلة بتسجيل الدخول ، راسلونا على الايميل mksam.com@gmail.com     مُجرد طيف من الخبر : خلاص ارجعو!! ترا دايما ادخل اشيّك !! بسوي مسابقه ارجعو : (     جفووون من الملحق : نبي نررررررجع تكفووووون     جفووون من الرياض : قسم بالله ادخل وتخنقني العبره واطلع     مُجرد طيف من :( : اي نبي نرجع     مسّفهل من منسدح في البخشة : حيا الله شعب مكسام العظيم ، قريت الكومينتات وحسيت بكل كلمة كتبتوها ، اشتقنا لايام مكسام ، ودكم نرجع ؟ ..    

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-18-2013, 11:46 PM   #1
ابونضال
.::||[ مرجوج متميّز ]||::.

 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: بلاد الله الواسعة
المشاركات: 136
معدل تقييم المستوى: 594
ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال ابونضال عضـو فعال
آخـر مواضيعي
افتراضي الحزن سجن نصتعه بأيدينا

الحزن سجن نصنعه بأيدينا


يحكى أنّ رجلاً خرج يوماً ليعمل في الحقل كما كان يفعل كلّ يوم... ودّع زوجته وأولاده وخرج يحمل فأسه... لكنّ الرجل الذي اعتاد أن يعود لبيته مع غروب الشمس لم يعد... وعبثاً حاول النّاس أن يعثروا له على طريق.... لكن بعد عشرين عاماً سمعت زوجته طرقاتٍ على الباب عرفت منها أنّ حبيبها الغائب قد عاد... فتحت الباب فوجدت شيخاً يحمل معوله وفي عينيه رأت رجلها الذي غاب عنها عقدين من الزمان..
دخل الرجل بيته الذي غاب عنه سنين طويلة... وألقى بجسده المتعب على أوّل كرسيٍّ أمامه.... جلست زوجته على ركبتيها أمامه، ووضعت ذراعيها حول عنقه ثمّ همست في أذنه بصوتها الحنون: أين كنت يا حبيبي؟
تنهّد الرجل، سالت دمعةٌ من عينه، ثمّ قال...
تذكرين يوم خرجت من البيت متوجّهاً إلى الحقل كما كنت أفعل كلّ يوم... في ذلك اليوم رأيت رجلاً واقفاً في الطريق وكأنّه يبحث عن شيء، أو ينتظر قدوم أحد، فلمّا رآني اقترب منّي، ثمّ همس في أذني تماتم ما فهمت منها شيئاً، فقلت له: ماذا تقول؟ ضحك الرجل ضحكةً عالية ورأيت الشرّ يتطاير من عينيه، ثمّ قال: هذه تعويذة سحرٍ أسود ألقيت بها في أعماق روحك، وأنت اليوم عبدٌ لي ما بقيتَ حيّاً، وإن خالفتَ لي أمراً تخطّفتك مردة الجانّ فمزّقت جسدك وألقت بروحك في قاع بحر العذاب المظلم حيث تبقى في عذابك ما بقي ملك الجانّ جالساً على عرشه...
ثمّ سار بي الرجل إلى بلادٍ بعيدة، وأنا أخدمه إذا كان النهار وأحرسه إذا جاء الليل... فلمّا وصلنا إلى بلده التي جاء منها، ودخلنا بيته الذي كان أشبه بالقبر، رأيت رجالاً كثيراً مثلي يخدمون الرجل، وكان كلّ واحدٍ منهم يحمل في رقبته قلادةً بها مفتاح، فإذا جاء الليل دخل كلٌّ منهم سجنه وأغلق القفل بالمفتاح ثمّ نام، فصرت أفعل مثلما يفعلون، فإذا نام القوم جعلت أنظر في المفتاح وأتذكّر وجهك الجميل وأبكي، ذلك أنّه ليس بيني وبينك إلاّ أن أفتح هذا القفل بالمفتاح الذي معي ثمّ أرحل إليك.. ولقد رأيت من ظلم ذلك الرجل ما لم يخطر لي على بال... فهو لا يعرف الرحمة، ولا يكترث لعذاب البشر، وكم سمعت من كان معي من الرجال يبكون كالأطفال، ويرجونه أن يرفع عنهم ما أوقعه عليهم من السحر، فكان يقول: أقسم بالله أنّي لا أعرف لهذه التعويذة من خلاص، ولا ينجو أحدكم بروحه إلاّ إذا مات وهو يخدمني وأنا عنه راض...
ولقد كبر الرجل وهرم، فلمّا مرض وشارف على الموت كنت واقفاً بجانب سريره، فقلت له: يا سيّدي، أنت الآن تموت، ولا نعلم كيف يكون الخلاص من السحر الذي ابتلينا به...
ضحك الرجل ضحكةً ذكرتني بتلك الضحكة التي سمعتها يوم رأيته أوّل يوم، ثمّ قال: يا أيّها الأحمق، أنا لا أعرف شيئاً من السحر، وما تلك التماتم التي همستها في أذنك إلاّ كذبةٌ ابتدعتها، لكنّ نفسك الضعيفة جعلتك عبداً لي، وخوفك من الهلاك جعلت روحك سجينةً في زنزانةٍ أنت تغلقها بيديك، وقد أعطاك الله عقلاً كالمفتاح الذي وضعتّه في عنقك، ولولا أنّك رضيت لنفسك الذلّ والهوان لفتحت باب السجن الذي كنت تعذّب نفسك به، وكنت أسمع صوت بكائك وأصحابك في الليل فأعجب من ضعف عقولكم وقلّة حيلتكم...
أسرعت إلى زنزانتي فالتقطتّ فأسي وعدتّ إلى الرجل أريد أن أقتله فوجدتّه قد فارق الحياة، ثمّ أخبرت الرجال ما جرى فهرعوا إلى جسده فقطّعوه وأحرقوه...
ثمّ جئتكِ راكضاً، تكاد أرجلي تسبقني، وأنا أسأل نفسي، أتنتظرني أم هي الآن قد نسيتني؟
نظرت زوجته في عينيه، وقالت: أنا روحي كانت معك في سجنك، وكنت في ليلي أنظر إلى القمر فيخبرني أنّك تنظر إليه، ولقد كنت أحسّ بالقيد الذي في يديك، فأرجوك أن تفتح القفل بالمفتاح،،، لكنّ صوت بكائك وبكاء من حولك جعلك لا تسمع صوتي وأنا أهمس لك...

هذا هو الحزن في هذه الدنيا.... سجنٌ نصنعه بأيدينا... والمفتاح هو الإيمان بالله... ولو توقّفنا عن الشكوى لفرّج الله ما بنا من ضيق.. ولخرجنا من عالم الظلمة إلى عالم النّور حيث الفرح والرضا والسعادة

الكثير منا يسجن روحه في سجن ما ،، قد يكون سجن الخوف او الحزن او الطمع او الكراهية او عدم الرضا او اليأس او ... او ،، كلها سجون تمنعنا من الاستمتاع بالحياة ...بيدك ان تفتح القفل وتحرر نفسك من سجنها...



ابونضال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحزن , بأيدينا , سجن , وسبعه


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:23 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir